3 أشياء تقوم بفعلها يومياً تعرضك للمس من الجن فامتنع عنها

الجن والشياطين، مذكرون فى القرأن الكريم وهم حقيقة ولابد أن نؤمن بذلك، فقد بعث الله خاتم النبيين محمد للإنس والجن وليس للبشر فقط، وبذلك علينا أن نتيقن من وجود الجن على الأرض، وقد أنعم الله علينا بغشاء على العين حتى لانراهم، ولكنهم يروننا جيداً ويمشون ليلاً فى الأرض ويظهرون فى الظلام.

وهناك حقيقة وهى مس الإنسان من الجن، وهو لا يتعرض للإنسان الا اذا أذاه أو قام بالنداء عليه بأي أسم من أسمائهم، ولكن الله خير حافظاً منهم ولكن علينا أن لانخاف منهم فهم يقوم بإيذاء البشر فى ثلاث حالات، عليكم معرفتها جيداً حتى لاتتعرضوا للإيذاء والمس من قبل الجن، فعلينا معرفتهم لتجنب المتاعب والمشاكل.
ثلاث أشياء تقوم بفعلها يومياً تعرضك للمس من الجن :-1- لا تنظر فى المرأه ليلاً كثيراً فهى أكثر الحالات التى يحدث فيها مس من الشيطان، وعند وجود مرأه فى غرفة النوم وخاصة أمام السرير لابد من تغطيتها قبل النوم، حتى لايحدث أذى أو مس من الجن والعياذ بالله.
2- عدم النوم على صوت الأغاني الصاخبة، فهى يلتف حولها الشياطين ولولا منعنا الله من رؤية الجن والشياطين، لما رأينهم يرقصون على الأغاني الصاخبة ولكن حفظنا الله من هول المنظر.
3 – أن حدث صدفة قراءة أشياء عن الجن فاحترس من الطلاسم المكتوبة، امتنع عن قراءتها فقد يكون هذه الأشياء منشورة للإيذاء أو عدم فهم من الشخص لذلك خاصة ماينشر الأن على الفيسبوك بدون وعي
أعراض مس الجن للإنسان :-تتنوّع أعراض المسّ وتختلف، وقد تظهر في مستويات مختلفة، ومن أهمّ هذه الأعراض:
– شعور الإنسان بالصّداع المستمرّ، والأرق، والتوتّر، والخمول، يتبعها الضّيق، والاكتئاب، وتقلّب المزاج بسرعة وتباينه،
– يكره وينفر من تفاصيل حياته، كزوجته، وأطفاله، وأصدقائه، وعمله، ويتعرّض للنسيان كثيراً. إصابة الإنسان بوسواس قهريّ، وحالات الخوف والفزع، أو ما يُسمّى بالـ(فوبيا)، إضافةً إلى نوبات غريبة تشبه نوبات الإصابة بالصّرع، والوحدة، والانعزال، والابتعاد عن المجتمع.
– اضطراب عمليّة النّوم بشكل مستمر، ورؤية أحلام وكوابيس مفزعة بشكل دائم.
– ضعف الوازع الدّيني والإيماني عند الإنسان، ويبدأ مريض المسّ بالإحجام وعدم الإقبال على الطاعات، وأداء العبادات.

السابق
هل تستطيع العثور على الطفل في هذه الصورة ؟ – كبر الصورة و دقق النظر فيها
التالي
أفضل طريقة لإزالة الشعر من الأماكن الحساسة خلال ثوانى وبدون ألم نهائى

اترك تعليقاً